مسيرة 23 أبريل بالرباط تدق ناقوس الخطر الذي يتهدد المدرسة العمومية

الحسين النبيلي24 أبريل 2017
مسيرة 23 أبريل بالرباط تدق ناقوس الخطر الذي يتهدد المدرسة العمومية


تمكنت النقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الوطنية للتعليم، صباح يوم الأحد 23 أبريل الجاري من حشد الآلاف من المناضلات والمناضلين، هبّوا من الجهات الأربع للمملكة لتنفيذ مسيرة احتجاجية انطلقت من  أمام وزارة التربية الوطنية في اتجاه البرلمان وذلك للمطالبة بإصلاح المدرسة العمومية، وإنقاذها من المشاكل العويصة التي تتخبط فيها، وتصحيح الوضعية المزرية التي يتخبط فيها قطاع التعليم برمته.

وبقبعاتهم وصدرياتهم الصفراء لون المنظمة النقابية تلألأ به الشارع المؤدي إلى البرلمان، صدحت أصواتهم بشعارات تشجب سياسة ضرب مجانية التعليم وضرب مبدأ تكافؤ الفرص مطالبين بالتراجع عن تلك القرارات الجائرة، وإعادة الاعتبار للمدرسة العمومي وإشراك النقابات في اتخاذ القرار.

حضر المسيرة الاحتجاجية مناضلو الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، بجميع فئاتهم، يحملون هموم قضايا التعليم، الذي دق ناقوس خطره علال بلعربي في كلمة شديدة اللهجة ألقاها أمام مقر وزارة التعليم، حذّر فيها المواطنين من مغبة النكوص اتجاه قضية مستقبل أجيال بكاملها، مبرزا الخطوات التي تُقدم عليها الحكومة للإجهاز على المكتسبات ومحاولاتها تفريغ العمل النقابي من نضاليته، بِلَيّ ذراع واستهداف جيب المُضرب بعد كل إضراب مشروع دستوريا، مشدّدا على مواصلة النضال والوقوف ضد استخفاف الحكومة بالخطوات النضالية متوعدا بإبداع وسائل جديدة ممتدة عبر الزمان والمكان بطَرْق أبواب منازل المواطنين وتحسيسهم بمخاطر ما يُخطط له للتعليم برمته، وتعريفه بالتراجعات الخطيرة التي تطال المكتسبات، متهكما من منع المناضلين من تعليق اللافتات الداعية إلى المسيرة ومنع آخرين من الحضور إلى الرباط، واصفا هذا الأسلوب ب” الجبان” ولن يخيف المناضلين الكونفدراليين ولن يرهبهم.

وفي الكلمة ذاتها أشار بلعربي إلى المنظمات الدولية التي تساند نضال المنظمة النقابية العتيدة، ومتابعاتها أسلوب المنع والعرقلة، وعلى رأسها “الدولية التعليمية” المعروفة اختصارا ب L’IE  التي نددت بهذا الأسلوب، موضحا أنها سترفع تقارير إلى المنتظم الدولي.

ويشار أن المسيرة عرفت حضور أسماء سياسية سياسية وحقوقية وحزبية وبرلمانية وازنة، كما عرفت حضور شباب حركة 20 فبراير وشباب الحركة الأمازيغية، وأطياف أخرى من مختلف المشارب.

الحسين النبيلي