حفل تثبيت اللواء الأخضر في مدرستكم أولاد العربي ببني انصار

تعليم نت23 مارس 2017
حفل تثبيت اللواء الأخضر في مدرستكم أولاد العربي ببني انصار


أقامت مدرستكم أولاد العربي ببني انصار، يوم الأربعاء 22 مارس حفلا بمناسبة تنصيب اللواء الأخضر الخاص بالمدارس الإيكولوجية الذي تسلمته من مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة.

هذا الحفل الذي حضره السادة علي بلجراف رئيس مصلحة الشؤون التربوية وسعيد أزواغ المنسق الإقليمي لبرامج التربية البيئية، إلى جانب السيد رئيس مجلس بلدية بني انصار وعدد من مديري المؤسسات التعليمية ببني انصار وآباء التلاميذ وممثلي جمعيات المجتمع المدني. افتتح على نغمات النشيد الوطني، الذي أداه التلاميذ، ثم تلاوة آيات بينات من القرآن الكريم، إثر ذلك، ألقى مدير المؤسسة كلمة رحب فيها بالحاضرين وشكر المشاركين في الجهود التي بوأت المؤسسة هذا الفوز، باجتياز كل محطات البرنامج بنجاح، موجها الشكر إلى المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالناظور وأطرها، وإلى بلدية بني انصار، وجمعية الآباء والمدرسين والتلاميذ. مبرزا أهمية التربية البيئية في مواجهة التحديات التي أضحت تقلق العالم بسبب السلوك المتهور للناس والذي لا يراعي سلامة البيئة ومواردها، متمنيا مواصلة الجهود والتعاون لأجل تحقيق أفضل النتائج التعليمية والتربوية خدمة للتلاميذ.

وفي الكلمة التي ألقاها السيد علي بلجراف رئيس مصلحة الشؤون التربوية، أشار إلى أن شارة اللواء الأخضر تمنح للمدارس البيئية التي وفقت في إدارة مشروعها البيئي، ما يعني ترسيخ أخلاق العناية بالبيئة والمحافظة على الموارد الطبيعية في مكونات المجتمع المدرسي من تلاميذ ومدرسين وآباء، مبرزا أن مبادئ التربية البيئية التي تم إدماجها في جميع الدروس والأنشطة، أسهمت بشكل بارز في تعديل سلوك التلاميذ البيئي في المؤسسة وخارجها، الأمر الذي يشجع على مواصلة السير في هذا النهج، فمسؤولية المحافظة على البيئة يتقاسمها الجميع كبارا وصغارا، على اختلاف أدوارهم ووظائفهم، موجها الشكر إلى السيد مدير المؤسسة والأساتذة العاملين بها والتلاميذ وجمعية آباء وأمهات التلاميذ والمجلس البلدي على جهودهم المثمرة، والتفافهم حول مؤسستهم، متمنيا للجميع موسما دراسيا موفقا.

هذا الحفل الذي تضمن فقرات فنية من أناشيد ولوحات استعراضية تمحورت موضوعاتها حول المحافظة على البيئة، إلى جانب معرض منتجات التلاميذ الخاص بتدوير النفايات والعناية بالبيئة. أبدع فيها تلاميذ المدرسة وأناشيد تربوية ولوحات استعراضية، اتخذت من المحافظة على البيئة موضوعا لها.