الناظور: دورة تكوينية لفائدة منشطي التربية الغير النظامية..

تعليم نت22 فبراير 2017
الناظور: دورة تكوينية لفائدة منشطي التربية الغير النظامية..


تنفيذا الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015/2030، وتنزيلا للمشروع المتعلق بتطوير برامج التربية غير النظامية، والرفع من نجاعتها، بتوسيع منظومة مسار لتشمل تدبير الحياة المدرسية للمستفيدين من برامج التربية غير النظامية، نظمت المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالناظور يومه الأربعاء 22 فبراير 2017 دورة تكوين لفائدة منشطي ومنشطات التربية غير النظامية بجمعيتي آفاق للتنمية البشرية، وثسغناس للثقافة والتنمية، الشريكتين في مجال التربية غير النظامية برسم الموسم الدراسي 2016/2017.
 
افتتح الدورة السيد حسان الناصري المدير الإقليمي، الذي رحب بالحاضرين، شاكرا إياهم على تلبيتهم الدعوة واهتمامهم الذي يولونه للعمليات التربوية والإدارية التي ترتبط بالتربية غير النظامية، وتطرق في كلمته إلى السياق الذي ينعقد فيه اللقاء، مؤكدا أن تنزيل برامج الرؤية الاستراتيجية 2017/2030، يهدف إلى الرفع من جودة التكوينات للفاعلين في الميدان التربوي بهدف تحسين ادائهم وتحقيق الجودة.

في حين تطرق السيد علي بلجراف رئيس مصلحة الشؤون التربوية في كلمته، إلى أهمية التكوين، وضرورة المشاركة المستوعبة في ورشاته والاستفادة منها، حتى تتحقق الغايات التي أقيم من أجلها، لافتا النظر إلى قيمة دورات التكوين في تعميق معارف وتطوير مهارات الفاعلين في الحقل التربوي، ما يعد عاملا هاما من عوامل نجاح المنظومة التربوية، معربا عن تمنياته للمشاركين بالاستفادة وللدورة بالتوفيق.

أما السيد سعيد اسبايبي مؤطر التكوين، فقد استعرض في مداخلته المراحل التي تشمل تطبيق منظومة مسار، من حيث مسك المعطيات المتعلقة بكل من التلاميذ والمشرف والمنشط، بالإضافة إلى مسك نقط المراقبة المستمرة، ومواظبة التلاميذ.

بعد فترة الاستراحة، تدخل السيد عمر شريق رئيس مكتب محاربة الأمية والارتقاء بالتربية غير النظامية، فألقى عرضا حول منظومة SIENF المعلوماتية، الخاصة بتدبير ملف التربية غير النظامية على مستوى كل جمعية شريكة.

وبعد تقديم العرضين، فسح المجال للمشاركين في التكوين، للمناقشة وطرح تساؤلاتهم التوضيحية حول عدة قضايا مما ورد في العرضين. أجاب السيدان المؤطر ورئيس مكتب التربية غير النظامية على أسئلة المتدخلين واستفساراتهم، وقدموا التوضيحات التي تزيل اللبس حول استعمال البرانم المعلوماتية ومنظومات التدبير

بريد الموقع