وزير التربية مع نظيره الفرنسي في زيارة لشعبة الباكالوريا الدولية بطنجة

تعليم نت18 فبراير 2014
وزير التربية مع نظيره الفرنسي في زيارة لشعبة الباكالوريا الدولية بطنجة

في إطار التعاون التربوي بين المملكة المغربية والجمهورية الفرنسية قام صبيحة يوم الإثنين 17 فبراير 2014 السيد رشيد بن المختار وزير التربية الوطنية والتكوين المهني للحكومة المغربية و نظيره بالحكومة الفرنسية السيد فانسان بيون Vincent Peillon بزيارة ثانوية ابن بطوطة بطنجة التي تحتضن شعبة الباكالوريا الدولية المغربية في سنتها الأولى.
و قد حظي وزير التربية الوطنية الفرنسي السيد فانسان بيون،في هذه الزيارة باستقبال رسمي بالمطار الدولي بوخالف من طرف السيد وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار الذي كان مرفوقا بالكاتب العام للوزارة السيد يوسف بلقاسمي والسيدين عبد الوهاب بنعجيبة مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة تطوان والسيد محمد بن عبد القادر مدير التعاون والارتقاء بالتعليم الخصوصي بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني .
وقد تميزت هذه الزيارة المشتركة، بحضور شخصيات من الجانبين المغربي والفرنسي على رأسها سفير الجمهورية الفرنسية بالرباط والسيدة القنصل الفرنسي بطنجة ومدير المعهد الفرنسي بنفس المدينة وعميد أكاديمية إكس مارسيليا ومديرة ثانوية Regnault SAINT AULAIRE عن الجانب الفرنسي، والسيد الكاتب العام للوزارة ومدير الأكاديمة الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة تطوان و المفتش المكلف بتنسيق التفتيش الجهوي والنائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لطنجة أصيلة و بعض رؤساء المصالح وأطر الأكاديمية والنيابة الإقليمية بطنجة ومدير ثانوية مولاي يوسف التقنية عن الجانب المغربي وممثلي بعض وسائل الإعلام المكتوبة والمرئية والمسموعة.
ووفق البرنامج المسطر لهذه الزيارة، وبعد الاستقبال الرسمي المخصص لهما بثانوية ابن بطوطة، وإزاحة الستار عن اللوحة المؤرخة للزيارة من طرفهما، اطلع السيدان الوزيران والوفدان المرافق لهما على مخطط يوضح خريطة إحداث البكالوريا الدولية بالثانويات المغربية و الأهداف المتوخاه منها، وكذا على عرض حول تجربة شعبة الباكالوريا الدولية قبل أن يقوما بزيارة ثلاث فصول دراسية بالثانوية المذكورة، قدم في الأول درسا لمادة الفرنسية وفي الثاني درسا في مادة علوم الحياة والأرض وفي الثالث درسا في اللغة الفرنسية وذلك وفق طرق بيداغوجية وأساليب حديثة في التدريس باستعمال الوسائط التكنولوجية ووسائل تعليمية حديثة .
وتجدر الإشارة إلى أن هذه شعبة الباكالوريا الدولية، تضم في المجمل بجهة طنجة تطوان هذا الموسم ثلاث أقسام،منها قسمين مخصصين للشعبة العلمية و يضم 56 تلميذا و تلميذة، وقسم أدبي يضم 16 تلميذا وتلميذة، تم انتقاؤهم بناء على أعلى النتائج المحصل عليها من طرفهم في الامتحان الجهوي للسنة التاسعة من التعليم الثانوي الإعدادي .
وارتباطا بذات الموضوع توجه السيدان الوزيران و الوفد المرافق لهما لزيارة ثانوية رينو سانت أولير Regnault SAINT AULAIRE التي تربطها اتفاقية شراكة مبرمة مع ثانوية مولاي يوسف التقنية بطنجة بملحقتها ثانوية ابن بطوطة التأهيلية، للإطلاع على عرض يبرز تجربة مائة سنة للثانوية المذكورة، كما تمت زيارة مكتبة المؤسسة التي قدم فيها تلاميذ الثانوية للزوار عرضا مسرحيا وقصيدة شعرية في موضوع المحافظة على البيئة،

و في تصريح لهما بالمناسبة إلى وسائل الإعلام أبرزا الوزيران أن هذه الزيارة تطمح إلى العمل أكثر سويا بين الحكومتين المغربية والفرنسية و تروم دعم التعاون الإيجابي الذي يجمع البلدين وفتح آفاق جديدة لتدريس اللغات والانفتاح على الشعب الدولية، كما تندرج أيضا ضمن برنامج عمل يعطي أهمية قصوى لميدان التكوين ودعم جديد للأقسام التحضيرية و الأساتذة المبرزين.
عماد بنحيون لبريد الموقع