أسرة نساء ورجال التعليم تكرم الأستاذ محمد بونة مدير مدرسة غزوة تبوك بمشرع بلقصيري

تعليم نت17 يونيو 2013
أسرة نساء ورجال التعليم تكرم الأستاذ محمد بونة مدير مدرسة غزوة تبوك بمشرع بلقصيري

مواصلة للتقاليد الحميدة التي لا تزال أسرة نساء ورجال التعليم متمسكة بها ، وفي بادرة لا يمكن لأحد إلا أن يثمنها من أعماق أعماقه؛ احتضن فضاء مدرسة غزوة تبوك بمشرع بلقصيري ، مساء يومه السبت 15 يونيو 2013 حفلا تكريميا بهيجا ، لفائدة السيد مدير المدرسة الآنفة الذكر : الأستاذ محمد بونة… بمناسبة بلوغه سن الإحالة على التقاعد ، اعترافا له على ما أسداه من خدمات للمدرسة المغربية ، سواء حين كان أستاذا بالقسم ، يكد ويجتهد في سبيل تزويد متعلميه بالمعرفة والأخلاق والقيم الكريمة ، أم حين تحمل مسؤولية تدبير شؤون مؤسسة غزوة تبوك ، تلك التي أفنى فيها بقية حياته المهنية . جادا ومجدا ، ومثابرا ، في نفس الآن ، على تجنيب نفسه عن كل ما يمكن أن يغلب فيه ، بونة الإداري على بونة الإنسان ، الذي بشهادة المقربين منه ، يعرف جيدا كيف يؤدي مهمته ، من غير إخلال بالواجب ، ومن غير التفريط في المرونة التي تطبع علاقته برؤسائه ، وبزملائه ، وبأعضاء هيئة التدريس والموظفين، الذين يعملون تحت إمرته .

وقد حضر هذا الحفل ممثلو نيابة وزارة التربية الوطنية بسيدي قاسم ، وممثلو هيئة المراقبة التربوية بالإقليم ، فضلا عن مدراء المؤسسات التعليمية بدائرة مشرع بلقصيري ، إلى جانب نساء ورجال التعليم العاملين بمدرسة غزوة تبوك ، وغيرها من المدارس بالدائرة ، إضافة إلى فعاليات نقابية وجمعوية ومنتخبة وأمهات وآباء وأولياء التلاميذ.

وبتلاوة آيات من الذكر الحكيم ، كان مفتتح هذا الحفل ، الذي قبل أن تتوالى فقراته تمت قراءة الفاتحة من طرف الحضور ، ترحما على والد أحد المديرين الذي اختطفته يد المنون في نفس اليوم الذي تم فيه الاحتفال بتكريم الأستاذ محمد بونة . وفور الانتهاء من ذلك ، تم عرض شريط من إعداد السيد محمد الطويل ، مدير مدرسة سبو بمشرع بلقصيري ، قدم فيه بعض أصدقاء ومعارف السيد محمد بونة شهادات في حقه ، الملفت للنظر فيها ، أنها أجمعت بمجموعها على دماثة خلق الرجل ، وعلى إخلاصه وحبه لعمله ، وعلى هدوئه الذي قلما تجده في رجل انخرط بكليته في مهنة التدريس ، بمتاعبها ، ومشاقها ، وبعدها في التسيير الإداري ، بمتاعبه ، ومشاقه هو أيضا.

وقد ألقى السيد رئيس مصلحة محاربة الأمية والتربية غير النظامية ، بعد فواصل موسيقية ، كلمة جد مقتضبة ، لكن وازنة ، للسيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بسيدي قاسم ، نوه فيها بالسيد بونة محمد ، من جهة ، وأزجى الشكر للذين سهروا على تهيئ هاته المناسبة ، من جهة ثانية ، على تقاسمهم معه فضل هذا الاحتفاء ، الذي قال عنه : إن دل على شيء فإنما يدل على أنه لا تزال فينا ، نحن معشر نساء ورجال التعليم ، بقية خير ، وبالتالي أن كافة الرياح التي تهب علينا من كل صوب لم تتمكن من إتلاف أو اقتلاع قيم التواد والتآزر والتكافل التي نعتبرها السمة الأساسية التي تتسم بها هيئة نساء ورجال التعليم .

وتقديرا منه لهذا الرجل أبى ، السيد النائب ، إلا يخصه بشهادة تقديرية ، أعرب له فيها عن تثمين مجهوداته القيمة التي بذلها خلال مساره المهني . سلمت له تحت تصفيقات الحاضرين والحاضرات ، الذين بشهادتهم ، كان الاحتفال بكل فقراته في مستوى المحتفى به . وفي مستوى الأطر التربوية والإدارية التي سهرت على تنظيمه .

العربي شهمي . بلقصيري

image 3efec10 - تعليم نت