دورة تكوينية حول تدبير المخاطر بالمؤسسات التعليمية بالناظور

آخر تحديث : السبت 10 فبراير 2018 - 7:03 مساءً

تنزيلا لبرنامج الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق، في مجال الصحة المدرسية والأمن الإنساني، وتنفيذا لاتفاقية التعاون التي تربط الوزارة بمنظمة اليونيسيف، وخاصة في الشق المتعلق بتدبير المخاطر والكوارث الطبيعية، نظمت مديرية التربية والتكوين بالناظور دورة تكوينية حول تدبير المخاطر وكيفية صياغة مخططات الوقاية والحماية من المخاطر لفائدة بعض المؤسسات التعليمية المنخرطة في برنامج التعاون مع منظمة اليونيسف، شارك فيها مدير وعضو واحد من أعضاء مجلس التدبير لكل مؤسسة.

افتتح الدورة التكوينية السيد حسان الناصري المدير الإقليمي بالناظور، بكلمة رحب فيها بالمؤطين والمشاركين في الدورة، لافتا النظر إلى أن تنظيم الدورة التكوينية يأتي في إطار بلورة مشاريع الرؤية الاستراتيجية الرامية إلى الرفع من وتيرة إصلاح منظومة التربية والتكوين، مبرزا أهميتها في هذا الظرف بالذات، الذي تشهد فيه بلادنا، كسائر بلدان العالم، موجة من التغيرات المناخية، لا تخفى خطورتها على أحد، الأمر الذي يتطلب التحسيس بمخاطرها، وترسيخ الوعي بأهمية وضع الخطط للتقليل من أضرارها، وكيفية تدبير الطوارئ ومواجهة الأضرار التي يمكن أن تترتب عنها. وأهمية وضع مخططات على مستوى المدارس تخدم هذه الغاية، مع ضرورة تحسيس المتعلمين بذلك، وتربيتهم على الطوارئ، مثل ما هو سائر في كل دول العالم.

هذه الدورة التكوينية التي تستمر يومي 8 و9 فبراير، يسهم في تأطيرها السادة الهادي الورتي مفتش التخطيط المسؤول عن تنفيذ برنامج التعاون مع اليونسيف، وأنيس كروط مستشار في التخطيط التربوي، وعثمان الطالبي رئيس مكتب الصحة المدرسية والأمن الإنساني. تتخللها عروض تقديمية وتداريب عملية. حول مواجهة المخاطر الناتجة عن الزلازل والفيضانات وغيرها.

2018-02-10 2018-02-10
المدرس